You are currently browsing the monthly archive for يوليو 2011.

لستُ أدري من أينَ أبدأ ، لأنّي لم أدر كيف بدأتِ!
كَحُلمٍ جميل لم أنتبه إلّا وأنا في منتَصفهِ…

ولست أدري ماذا أقول ، لأنّي لا أدري كيف لبعض حروف أن تختزل ما ما يمكنُ أنْ تَحملهُ الرّوح؟

ولا أعلمُ ماذا كان منّي ليهبني اللهُ إيّاك ، لست أدري ماذا صنعت وإن كنت قد صنعت شيئاً لابد أنهُ عند الله عظيم…

رغم كل ما لا أعلمه إلّا أنني أعلم يقيناً أنّ ما من شيءٍ يناسب مقامكِ وقدرَكِ وغلاكِ عندْي فأنت لي هبةُ السّماء ونعْمةُ الأقْدارِ…

.
.
.
.

يا مَنْ مـلأتُ فُـؤَادِي مِـنْ مَـحَـبَّتِـهَـا ،،
يا أنْتِ.. أَنْتِ رَبِيْعُ القَلْبِ والصَّـدْرِ

إِذَا ذَكَــرْتُــكِ هَــمِّــي لَـسْــتُ أذْكُــــرُهُ ،،
فَوَجْهُكِ الطَّلْقُ يَجْلُوْ الهَمَّ عَنْ صَدْرِي

كُلُّ النِّسَاءِ نُجُومٌ فِـي السّـمَـا بَرَقَــتْ ،،
إِلَّاكِ إلَّاكِ يَـا شَـمْـسِــي وَيَــا بَــدْرِي

طَمَسْتِ بِالحُسْنِ حُسْنَ الأُخْرَيَاتِ كَمَا ،،
بِالنُّـوْرِ يَـطْـمِسُــهَـا ذَا الْكَوْكَـبُ الدُّرِّي

لَوْ نَاسَبَـتْ قَدْرَ حُسْنٍ فِيْـكِ أُعْطِيَــةٌ ،،
وَهَبْتُكِ العُمْرَ لَوْ يُجْزِيْكِ يَا عُمْرِي

أَنْــتِ الــهَدِيَّــةُ مِــنْ رَبِّــي وَأُعْــطِـيَــةٌ ،،
مَا قَدْ عَمِلْتُ لَهَا لِتَكُوْنَ مِنْ أَجْرِي!

فَاشْــكُرْ عُيُوْنَكَ لَا تَشْكُــرْ صَنَائِعَنَـا ،،
هَلْ يُشْكَرُ القَطْرُ أَمْ مَنْ جَادَ بِالقَطْرِ؟

.
.
.

عسى الله أن يجعلك سعيدة كما أيامي بك سعيدة….

————–

الجُمعة 11:30 AM
22 يوليو 2011

————–

Advertisements

.
.
.

الحُـزْنُ آَلفُـهُ وَالـحُـــــزْنُ يَألَفُـــنِـــــــــــي ،،
والهَمُّ يَـسْـكُـنُـنِـــــي كَيْمَا يُــسَلِّينِــــي

حَـتَّـى الكَآبة قَـدْ صَاحبتُهــــا زَمنَــــاً ،،
صَارتْ رفيــــقـةَ دَرْبٍ لـي تُــواسِيـنِـي

فَالذّكـريَـاتُ لـبعْـــــــضِ الحيّ تسْليـــــةٌ ،،
والذّكـريَـاتُ بـقَـلبـــي جُـــرحُ سـكّيــــــنِ

إنّـي شَـقيـتُ بـحُــــــبٍّ كـــمْ يؤرقُنــي ،،
كمْ ليلـــةٍ بـتُّ أَطـوِيهَـــــا وتَطـوينِـــــي

مِنْ ذِكْرِ ظَبْيٍ بوسْطِ القَلـبِ مَكْنِسُــهُ ،،
مُـستَوطـنٌ بـفُــــؤادي فَــــوقَ عِشْريــــــنِ

خـَجـُولــــةٌ وتبيــــحُ القتْـــــلَ مِنْ نَظَرٍ! ،،
عيْنَانِ جُـعبتُهـــا واللّحـــــظُ يُرْدينــــــي

لَيْتَ الزَّمَانَ يَجُــــودُ اليَـومَ يا وَلعِــي ،،
إنَّ الزَّمانَ ببـــعْـــــدٍ مِنــــكِ يُشقِينِـــــي

هَذَا الفِــــرَاقُ إِذَا مَا هَــــبَّ جَرَّدَنِــــي ،،
أَورَاقَ صَــــبْــرِي كَأَشْجَـــــارٍ بِتشْـرِيــــنِ

جٌودِي بِوَصْلكِ إنَّ البُعْـــــدَ يَقْتُلُنِـــــي ،،
مَا فِي الحَيَاةِ إذَا مـا غِبْـــتِ يُغْرِينِـــي

قُـولِــــي أُحبُّــــكَ، آهٍ يــا مُـــعـذِّبتِـــي ،،
فصَمتُــــكِ المـرُّ في الأحشَاءِ يَكوينـِــي

قالُوا ليَ انسَ! فَفِيْ النّسيانِ تسْليَةٌ ،،
وَكَيْــفَ أنسـى وأنـتِ في شَرايِيْنـــــي؟

وَكَيْـفَ أَنْسَــى..وَدَرْبِي حِيـنَ أَسْلُكُـهُ ،،
يَلُـوحُ طَيْفُـكِ فِـي دَرْبِي يُحَيِّيـنِــــــي؟

————–

الاثنين 01:23 AM
9 يوليو 2011
————–

* المكنِس والكِناسُ : مَوْلِجُ الوَحْشِ من الظِّباء والبَقر تَسْتَكِنُّ فيه من الحرِّ. -لسان العرب-

يوليو 2011
س د ن ث ع خ ج
« يونيو   سبتمبر »
 1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031